• 2020-06-25

مشروع "المُبادِر"

وردٌ وأزهار

عبدالجليل الجاسم

الكاتب / عبدالجليل الجاسم

نحن نعيش في زمان تكثر فيه المشكلات بين الناس ويكثر الخلاف، وهناك من يترك الخلاف ويدعه يستمر لا يبالي به، وهناك من يتركه للزمن فلربما يتعالج وينصلح لحاله، وهناك من يبحث عن حلول لمعالجته وإرجاع العلاقات كما كانت، وكل هؤلاء وغيرهم لا بد أنهم ينشدون الراحة والسعادة.

لكن ديننا الحنيف يحث على العلاقات الطيبة بين الناس بعضهم ببعض وتؤكد عليها الكثير من الآيات وأحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم، ومن هنا جاءت فكرة هذا المشروع.

فكرة "المُبادر":
إن كل من يعتقد ويظن أن هناك بينه وبين أخيه فجوة أو سوء فهم أو يظن أن أخاه قد حمل شيئًا في صدره ضده حتى ولو بالتخمين (ولا أقول اختلافًا أو قطيعة حتى لا نكبر الموضوع(، فالمطلوب أن يبادر هذا الأخ ويسبق أخاه بالاتصال أو الزيارة للتأكد من هذا الأمر ويفتح الموضوع معه ويستفسر عن الذي في ظنه هو، فإن لم يكن هناك شيئًا بينهما فليحمدا الله تعالى أنه وفقهما إلى ما يحبه ويرضاه، وإن كان هناك أمرًا ما يعتلج في صدورهما أو صدر أحدهما فليبادر الأخ إلى التوضيح وإزالة هذا اللبس والاعتذار إن كان قد أخطأ في حق أخيه وهو لا يدري.

إخواننا الأعزاء: إن إصلاح ذات البين بين الإخوة وبين الناس عمومًا يجب أن يكون هاجسًا لنا في حياتنا مهما كثرت المشكلات أو الخلافات بين الناس، ولنتذكر كلام المولى عز وجل: "فاتقوا الله وأصلحوا ذات بينكم". وقوله: "فمن عفا وأصلح فأجره على الله"، وقوله "وليعفوا وليصفحوا "، و"بلى أحب أن يغفر الله لي ".

إن فكرة "المُبادِر" تحتاج من الجميع إلى وقفة تأملية ودعم بالملاحظة والتعليق والإضافة والتعديل، وهناك تجارب كثيرة ناجحة لدى مجموعة من الناس في إصلاح ذات البين وإرجاع الأمور إلى سابق عهدها.
علينا أن نبدأ من الآن وكل منا يتحرك في دائرته الصغيرة ثم ينتقل إلى دوائر أكبر وهكذا.. نتوكل على الله سبحانه وتعالى ونستشعر الأجر العظيم في هذا العمل.

آخر المقالات

  • الكاريكاتير هرمون سعادتي

    2020-06-25

    لكل منا شغفه الخاص، وما أجمل أن نوظف هذا الشغف لخدمة مملكتنا الغالية في عز حاجتها لسواعدنا. محنة كورونا بالنسبة لي هي منحة إلهية، وهي وقفة جادة مع النفس وإعادة ترتيب لأولويات الحياة.. فأين أنا في دوامة حياتي الوظيفية والعائلية والاجتماعية؟ هل هذه هي ...

  • العودة إلى الروح ( د. محمد علي يوسف)

    2020-06-24

    كتاب العودة إلى الروح هو أحد الكتب الإيمانية التي تخاطب الروح عن طريق كلمات غذاء الروح (القرآن الكريم)، يسرد بها الكاتب في فصول تجاوزت الثلاثين صورة ووقفات قرآنية تدعو النفس للتأمل، والعيش مع قصص القرآن التي يعرفها الكثير من الناس والمألوفة لهم بصورة...

  • خُلق المسلم في زمن الكورونا

    2020-06-24

    مع بداية جائحة كورونا - حفظكم الله منها - بدأت معها العديد من الإجراءات الاحترازية والتي أحب أن أطلق على بعضها "إجراءات احترازية اجتماعية"، منها بدء العمل من المنزل، والتباعد الاجتماعي، ولبس الكمام بصورة إلزامية، كل ما سلف هي إجراءات بقدر ما هي مادية...

  • لا تحرموا أنفسكم ....!!

    2020-06-15

    الكل في هذه الحياة الدنيا يبحث عن السعادة وعن راحة تملأ قلبه وتشرح صدره وبسمة صادقة ترتسم على وجهه، يجد الإنسان بكل ألوان الجهد والعمل وتحقيق المكاسب المادية للوصول إلى هذه الحالة إلا أنها تجلب لصاحبها شعورًا مؤقتًا بالسعادة والفرح سرعان ما تزول مع ا...

  • الإدارة بالطباع والانطباعات

    2020-06-05

    أظن أن فلانًا ليس لديه إمكانيات، أنا كمدير أحب أن أكون في وسط العمال دائمًا، المحاسب الجديد واضح أنه مميز، فلان شكله مندفع وغير مناسب للمؤسسة، الجودة نظام شكلي غير مفيد لنا، الانفتاح لا يتناسب مع قيَمنا وثوابتنا، أنا كمسؤول أتابع كل كبيرة وصغيرة. هذه...